اليوم .. مدريد تستضيف نهائي الدم والنار بين ريفر بليت وبوكا


اليوم .. مدريد تستضيف نهائي الدم والنار بين ريفر بليت وبوكا



الاندية - متابعات :

 

 

 

 

 

بعد التأجيل لمدة أسبوعين، وعلى ملعب يبعد عن الموقع السابق للمباراة بأكثر من عشرة آلاف كيلو متر، يتأهب فريقا ريفر بليت وبوكا جونيورز الأرجنتينيان لحسم لقب بطولة كأس ليبرتادوريس ، عبر مواجهتهما في إياب الدور النهائي التي تقام في العاشرة والنصف مساء اليوم الأحد، على ملعب سانتياجو برنابيو معقل ريال مدريد بالعاصمة الإسبانية مدريد.

 

 

 

ولم تشهد البطولة القارية في أي نسخة سابقة صعود العملاقين الأرجنتينيين إلى النهائي؛ لتحظى المواجهة باهتمام هائل لكن أحداثًا مؤسفة ألقت بظلالها على لقاء الإياب وتسببت في تأجيله مرتين، ونقله بعيدًا عن العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

 

 

 

وقبل مباراة الذهاب، التي قد انتهت بالتعادل 2/2 على ملعب بوكا جونيورز في 11 نوفمبر الماضي، كان الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري قد وصف المواجهة بأنها حدث تاريخي كما أنها تشكل فرصة لاستعراض النضج، وإمكانية اللعب في أجواء من السلام.

 

 

 

إلا أن أمنيات ماكري لم تتحقق، في ظل الأحداث المؤسفة التي سبقت مباراة الإياب، التي كانت مقررة في 24 نوفمبر على ملعب مونومينتال معقل ريفر بليت.

 

 

 

فقد قامت مجموعة من مشجعي الفريق صاحب الأرض بشن هجوم على الحافلة، التي كانت تقل فريق بوكا جونيورز إلى ملعب المباراة، وتعرض العديد من اللاعبين للإصابات منها إصابات خطيرة.

 

 

 

وأعلن اتحاد كرة القدم بأمريكا الجنوبية “كونميبول” حينها تأجيل المباراة لمدة 24 ساعة، ثم أعلن بعدها تأجيل المباراة إلى التاسع من ديسمبر، على أن تقام في العاصمة الإسبانية مدريد.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com